ardanlendeelitkufaruessvtr

الحكومة العراقية لا تستبعد الاقتراض للمرة الثانية على التوالي لدفع الرواتب

 

الحكومة العراقية لا تستبعد الاقتراض للمرة الثانية على التوالي لدفع الرواتب
توقع المستشار الاقتصادي للحكومة مظهر محمد صالح، لجوء الحكومة العراقية إلى الاقتراض المالي لتأمين رواتب الموظفين والعاملين في القطاع العام لشهر حزيران المقبل.
وقال صالح أن "الحكومة اقترضت ثلاثة تريليونات دينار من المصارف الحكومية لتأمين رواتب الموظفين والمتقاعدين والرعاية الاجتماعية لشهر آيار الجاري".
وأضاف أن "الإيرادات النفطية لا تكفي لتأمين الرواتب وقد تصل إلى اثنين تريليون دينار"، مشيرا إلى أن "الحكومة تحتاج إلى أكثر من خمسة تريليونات دينار شهريا لتامين رواتب الدولة.
وبين صالح، أن "الحكومة اتجهت إلى ترشيق النفقات غير ضرورية، هذا وقد تلجا إلى القروض لتأمين الرواتب لشهر حزيران المقبل".
و اقترضت الحكومة الاتحادية 3 تريليون دينار من المصارف الحكومية لتامين رواتب الشهر الجاري.
ويتعرض العراق ومنذ تفشي ظهور فيروس كورونا الى ازمة اقتصادية خانقة جراء انخفاض الاقبال على شراء النفط الخام الذي يُعد المصدر الرئيسي لتمويل الموازنات المالية اذ يشكل 90% من إيرادات البلاد.

قيم الموضوع
(0 أصوات)
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه