ardanlendeelitkufaruessvtr

رئيس نادي الزمالك المصري: صدام أُعدم دون أن يرتكب جريمة بحق العراقيين!

شن رئيس نادي الزمالك المصري، مرتضى منصور، هجوما على منتقدي نشر صور إعدام الضابط السابق في الجيش المصري والمتهم بقضايا إرهاب، هشام عشماوي، مذكرا بما فعلته أمريكا عند إعدام رئيس النظام العراقي السابق صدام حسين.

وقال منصور في مداخلة مع الإعلامي المصري أحمد موسى، عند سؤاله عن مسلسل "الاختيار" والذي نشر الممثل الذي لعب دور عشماوي فيه صور الإعدام: "ما البلد الأكبر الذي يقول إنه يرعى الحريات في العالم ولديه تمثال حرية؟"، وأجاب قائلا: "أمريكا".

وأضاف رئيس نادي الزمالك قائلا: "عندما أعدمت أمريكا صدام حسين الذي لم يخن العراق، علنا في صباح يوم عيد الأضحى، أين كان أولئك الذين يتباكون على الحرية والإنسانية؟".

وتابع قائلا لموسى: "أنت تذكر عندما أُعدم، وهذا ليس خائنا لبلده، وقد أذيعت (عملية الإعدام) على الهواء وهذه بلد الحريات والتي يعتبرونها المثل الأعلى لهم، لم نر من تباكى على إعدام رئيس عربي وكان لا يزال رئيسا عربيا، دون أن يرتكب جريمة بحق أحد من بلده"، ليستدرك موسى قائلا: "نعم لكنه ارتكب جريمة بغزو الكويت"، ليرد منصور قائلا: "نعم لكن تم التحرير وتصالحت الكويت مع العراق بعد ذلك وانتهت المشكلة الحمدلله"، على حد تعبيره.

وأقسم رئيس نادي الزمالك أن من وصفها بـ"المجموعة الإرهابية" سيكون مصيرها مثل مصير عشماوي، وأضاف قائلا: "هذا مصير كل عشماوي خائن، وهذا ما جعلهم يفقدون عقلهم".

وهاجم منصور الجماعات المتطرفة وتساءل عمن أعطا أفرادها التفويض ليكونوا "نواب الله في الأرض" ويقتلوا أفراد الجيش المصري الذين لم يتسببوا بأذية أحد، وتوجه للشعب المصري قائلا: "نحن في معركة حقيقية"، واتهم قطر وتركيا بدعم الجماعات الإرهابية، لافتا إلى أن مسلسل الاختيار "عمل زلزال" لأنه كشف الصورة للشباب وجعلهم يدركون حقيقة ما يجري، على حد قوله.

وتوجه منصور بالشكر لمخرج المسلسل والشركة المنتجة وقوى الأمن والشرطة الذين زودوا كاتب ما وصفها بـ"الملحمة" بالمعلومات اللازمة.

يذكر أن نشر صور ومقاطع فيديو كان قد أثار جدلا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إذ رحب عدد من المصريين بالخطوة في حين انتقد آخرون نشر هذه الصور والمقاطع.

قيم الموضوع
(0 أصوات)
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه