ardanlendeelitkufaruessvtr

مواجهات دوري أمم أوروبا دون جمهور

 

مواجهات دوري أمم أوروبا دون جمهور
ميونخ (ألمانيا) - قال تيم ماير رئيس اللجنة الطبية في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) إن مباريات دوري أمم أوروبا والمباريات الودية التي تقام خلال الخريف، يجب أن تقام بدون جماهير، حتى في حالة سماح الاتحادات الوطنية المعنية، بعودة الجماهير إلى الملاعب.
وقال ماير إن اليويفا لم يتخذ بعد قرارا نهائيا بشأن الحضور الجماهيري، لكن يرجح أن تقام المباريات بدون جماهير، وسيكون على الاتحادات الوطنية الالتزام بقواعد اليويفا، رغم أن دول مثل صربيا وبيلاروسيا سمحت بحضور الجماهير.
وتخضع البطولات التابعة لليويفا لقوانين الاتحاد، وأكد ماير أن تلك الدول التي سمحت بعودة الجماهير لن تسمح لها بمخالفة قواعد اليويفا في أي بطولة تابعة له. وقال ماير إن اليويفا سيحسم قراره بشأن الجماهير في وقت قريب، حيث لا تزال الاستعدادات تتمحور في الوقت الحالي حول الفرق المشاركة.
وأضاف الألماني ماير أن الوضع “أكثر تعقيدا” على المستوى الأوروبي مقارنة بالوضع في مسابقات الدوري المحلية، علما بأنه قاد فريق عمل ألماني كان قد أعد البروتوكول الصحي الصارم لاستئناف منافسات الدوري الألماني في منتصف مايو، والذي كان بمثابة نموذج للبروتوكولات الصحية لاستئناف مسابقات الدوري المحلية الأخرى بأوروبا وكذلك المنافسات التابعة لليويفا.
وأكد ماير في الوقت نفسه أن التعامل مع استكمال منافسات دوري الأبطال في البرتغال ومنافسات الدوري الأوروبي في ألمانيا، في أغسطس، سيكون أكثر سهولة، لأن المنافسات ستقام في دولة واحدة وبمشاركة عدد محدود من الفرق، وهو ما يختلف عن وضع منافسات دوري أمم أوروبا. وقال ماير “البطولة النهائية التي تقام في دولة واحدة يمكن تنظيمها بشكل جيد. لكن عندما تبدأ جميع الدول الــ55 الأعضاء في اليويفا المباريات الدولية تنطلق منافسات دوري الأمم في سبتمبر، ستكون هناك مستويات أخرى للصعوبات، منها التشريعات المحلية لكل دولة، وتوافر المختبرات.”
ملاعب دون جمهور ملاعب دون جمهور
وبالنسبة إلى ألمانيا، قال ماير إن إقامة المباريات بدون جمهور وتطبيق المعايير الصحية لا يمكن أن يستمر دائما، ولكن حضور الجماهير بكثافة في الملاعب ليس ممكنا أيضا في المستقبل. وقال ماير “الجهد الذي بذل من أجل استكمال المراحل التسع المتبقية في البوندسليغا، لا يمكن أن يستمر لموسم كامل”.
وتضمنت الإجراءات التي شهدتها ألمانيا خضوع اللاعبين والمدربين والإداريين لفحوص كورونا مع الالتزام بقواعد التباعد الجسدي الصارمة، وقال ماير إن الأمور ستكون مختلفة بالتأكيد في الموسم الجديد الذي ينطلق في منتصف سبتمبر، رغم أنه لا يفترض لأحد أن يتوقع حضور الجماهير.
وأضاف ماير “أنا واثق من الحصول على لقاح سيسمح بامتلاء الملاعب مجددا. ولكن هذا سيستغرق وقتا”.
وأضاف “لا نعرف كيف ستتطور الأمور بشأن الجائحة، فربما تحدث موجة ثانية. يجب أن يكون هناك مفهوم يأخذ في الحسبان السيناريوهات المحتملة لنشاط وباء كوفيد – 19، وكيفية التعامل مع الأمور وفقا لذلك”.

قيم الموضوع
(0 أصوات)
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه