ardanlendeelitkufaruessvtr

ظمئ الماء إلى النار!!؟

بقلم سحر أحمد علي الحارة تموز/يوليو 01, 2016 456

  

*************

 

ها أنا في بردى ، لكن أنا

في الرافدين الأخوين!!

 ها أنا في رقة الشام 

وفي القاع وقانا..

كل شيء فيه شيء من دمانا وهوانا..

سبحت أسوان في تدمر أصلاب حجاره..

فتمطى القدس في الليل نهاره..

إلفيه شآما ويمانا!!

اكتبوني.

قالني يذكو عبرا..

اقرؤوني.

فأنا كل صلاة أستعيد السورا..

يابلادي..ثم دار الموت فالدنيا رفات .. دمي الوحش وأضرى- وإذا نحن شتات..

دمروا حتى حمورابي وزنوبيا وبابل..

والتوائم ..

                                    **

ظمئ الماء إلى النار..

فهيا يامقاوم!!

فإذا الشعب جنودا وحشودا

وقبائل ..وبواسل..

من ظلال الشام والماء اللجين..

لظلال الرافدين..

فهنا يهتف دجله..

وهنا تهتف نخله..

من يد ترفع رايات الشهيد..

ليد أزرت على بأس الحديد..

يحملون الروح والنفس سلاحا..

والسنابل..

إنه الموت الحياة-

 إنه الداء الدواء..

وإذا نحن سواء،

وولاء ..

قيم الموضوع
(0 أصوات)
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه