ardanlendeelitkufaruessvtr

مضاد الطفيليات والكورونا

بقلم د. محمد فتحي عبد العال نيسان/أبريل 06, 2020 161

د. محمد فتحي عبد العال

في دراسة استرالية طريفة قدمها معهد موناش للطب الحيوي ومعهد بيتر دوهرتي للعدوى والمناعة أكدت ان دواء (ايفرمكتين Ivermectin) قادر على كبح جماح فيروس كورونا مختبريا في غضون 48 ساعة

فما هو ايفرمكتين؟

هو من الأدوية المضادة للطفيليات والمعتمدة من (منظمة الغذاء والدواء FDA) ويستخدم منذ السبعينات من القرن الماضي في علاج عدوى قمل الرأس والجرب والاسكارس وداء الفيل وغيرها ومن أعراضه الجانبية الدوار والنعاس و التعب وفقدان الطاقة وآلام المعدة والغثيان وآلام المفاصل وتضخم الغدد الليمفاوية والحكة ويمنع استخدام الإيفيرمكتين للأطفال دون سن الخامسة أو الذين يقل وزنهم عن 15 كجم، والسيدات الحوامل والمرضعات، والأشخاص المصابين بأمراض الكبد أو الكلى.

نعود إلى الدراسة الأسترالية  :

وطبقا للدراسة والتي اعتمدت على استخدام جهاز RT-PCR في فحص الرنا الفيروسي لكورونا فقد استطاع ايفرمكتين ان يحدث انخفاضا في المحتوى الوراثي الفيروسي  بنسبة 93٪  وفي الوقت نفسه استطاع أن ينال من قدرة الفيروس على التكاثر داخل الخلية بنسبة 99.8٪.

ولقد أشارت دراسات سابقة لامتلاك (ايفرمكتين)  لتأثير مثبط للفيروسات مثل دوره الفعال في علاج سارس المنتمي لنفس عائلة كورونا وكذلك فيروس نقص المناعة المكتسبة وحمى الضنك وتعتمد آلية عمل ايفرمكتين مع الفيروسات ذات محتوى الرنا على كبح

 (importin α/β-mediated nuclear import) وهو مسار يحكم عملية التكاثر الفيروسي داخل الخلية ولا زال الوقت مبكرا للحكم اذا كان هذا المسار ذاته يحكم تكاثر كورونا.

ويحتاج الحكم على جدوى هذا العقار من عدمه على التجارب السريرية عليه وتحديد الجرعة البشرية المناسبة  لذلك فينبغي الحرص وعدم المسارعة لشراء هذا الدواء حتى تكتمل الدراسات حوله والتجارب السريرية و يحصل على الاعتماد من الجهات الصحية المختصة ويكون تحت إشراف طبي كامل. 

د. محمد فتحي عبد العال

صيدلي وماجستير في الكيمياء الحيوية ودبلوم الدراسات العليا في الميكروبيولوجيا التطبيقية ورئيس قسم الجودة بالهيئة العامة للتأمين الصحي فرع الشرقية بمصر سابقا

قيم الموضوع
(0 أصوات)
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه