ardanlendeelitkufaruessvtr

محمود الجاف

هو يوم ليس كباقي الأيام

 هو الحلم . بل سيد الأحلام

 انتصر فيه الحق على الباطل واعز الله به الإسلام

 انتصف فيه التوحيد من الشرك والأوهام  

زحف الشر لتدمير البلاد وقتل العباد فتصدى له الشعب الموحد الغيور الهمام  وقف الكل على الساتر . الجندي والمعلم والطالب الشاطر . الشيخ الكبير والموظف والعامل الماهر . البائع الفقير والفنان والتاجر . 

في يوم النصر يوم الأيام الكل رفعوا راية السلام .

وقفت الدرة المصانة تاج الإلهام . موقف الفارس الهُمام وكانت في الخطوط الاولى في الأمام . وأعطت الولد والأخ والزوج ولم تشعر بالانهزام . هي البطولة والشهامة والإقدام . هي التاج المرصع بالجواهر والأعلام ...

 لكن للاسف عاد المجوس أهل الحقد في النفوس فرحل الشعبُ الى الخيام  والنساء الان ثكالى كالأيتام . 

فهيا إلى الأمام ليوم ليس كالايام

نُعِزُ به الدين ونُحققُ الأحلام ونُذلُ به الكُفر وأهله ونُكَسرَ الأصنام .

قيم الموضوع
(2 أصوات)
الشيخ محمود الجاف

كاتب عراقي

Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه