ardanlendeelitkufaruessvtr

مقال بحبر الألم

بقلم  أحمد جمال التميمي أيار 30, 2020 129

 أحمد جمال التميمي

تأخذنا الحياة الى أطفالاً يتغنون بأغنية أمل يكمن بين كلماتها قساوة الفقر وتأخذنا الحياة الى فضاء حالم مسكون بالتشتت والغموض لا يعلم به الا الله فالحياة فيها من التناقض ما يثير العجب سرعان ما تملأنا باليأس وسرعان ما تملأنا بالأمل وحبها وهنا سنقع في حيرة قد تكون أبدية الفهم لذا نحتاج الى بوصلة صحيحة ترشدنا الى الصواب أن خانتنا الاتجاهات

فما الذي تحتاجه نفسي لتشفي من ضيقها وما الذي تحتاجه حياتي ليستقر قلبي وعقلي وأنا ما زلت بين لفحات القسوة التي ترسلها صوبي العالم بين حين وأخر

أسئلة أسألها لنفسي وأبحث جاهداً لأيجاد جواباً مناسباً لها فأصبحنا نبكي لشبابنا الذي فارق الحياة منذ زمن طويل ولا نبكي لطفولتنا التي باتت جميلة بعض الشيء فلا يكون هذا واضح لك بأننا بدأنا نشعر ونتأثر بقساوة ما نمر به الان والا تعد  حقيقتنا مبهمة بعض الشيء ، فالحياة عادةً تكون خاطفة ما نوده وقد تخطف منا حتى الفكر والتأمل  وقد تصل حتى لخطف عقولنا لكننا ندرك أن هنالك خالق عظيم جبار عادل سيغير كل شيء في لحظات أو في جزيئات الثواني  متأكد ننتظرها الأن طامعين بحياة نستحقها معطاة نستطيع أن نجد أنفسنا فيها كالمثل الذي يقول ( نسعى جهداً لنبحث عن جواباً وأنت تريد جواباً جاهزاً ) فبالأحرى سيكون هنالك أصلاحاً ربانياً دون مقابل ولا انتظار .

قيم الموضوع
(0 أصوات)
آخر تعديل على السبت, 30 أيار 2020 15:38
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه